الى الهايد بارك فى عرب تايمز

لم تصمد عرب تايمز فى اختبار الحياد المزعوم سقطت حياديتها فى اول منعطف و تحولت الى منصة حماسية اخوانجية تقذف بنهيق بعض الجحوش وياليتها تنهق بصوت غير منفر او تقول شيئا مفيدا؟؟ انها فقط ترفس و تنهق وان انكر الاصوات لصوت الحمير فما بالك بالجحوش عندما تتسيس او تكتب بحوافرها

اطلقت الجحوش عقيرتها بالرفس والصياح و تمرغت بالارض و اثارت زوابع الهواء المحمل بما يظنونه صواريخ مثل صواريخ فرح العمدة الحماسية التى قتلت فى 21 يوما ثلاثة عشر اسرائيليا منهم عشر جنود مقابل الف وستمائة قتيل نصفهم من المدنيين العزل الذين اتخذهم اشاوسة حماس درعا بشريا غير ستة الاف جريح

ثم تعنترت الجحوش بالنصر او الوكسة الالهية التى لم يسبقها فى الحجم الا وكسة عبد الناصر فى عام 1967 وبالصمود ضد جيش اسرائيل الذى هدم غزة على رءوسهم وهم يبكون كالثكالى شيلوه من على لحسن اموته

خسائر البنية لتحتية تجاوزت البليونى دولار فى قطاع غزة و لن تحصل حماس بيدها على قرش واحد لان المتبرعين لا يثقوا بانها ستصرف المبالغ على الشعب الغزاوى المحاصر بفكى كماشة واحدة من جهه بحماس ومن الجهه الاخرى باسرائيل

و جحوش عرب تايمز والمصريون تنهق للنصر الالهى مع قادة حماس والاخوان

حماس لن تحصل على عصاية او فرع شجرة للتسلح و سيقام حظرا الكترونيا بمنظومة مراقبة تعمل بالاقمار الصناعية تشترك فيه كل الدول المحيطة بهم ومازال جحوش عرب تايمز تنهق و ترفس التراب معتقدة انها تطلق صواريخ النصر

اسرائيل حصلت بغباء حماس على اثمن فرصة ذهبية 21 يوما من الضرب المجانى المسموح به من العالم كله وبقنابل فسفورية وبدون استنكار او عقاب دولى اللهم الا بضع مظاهرات فرح العمدة هنا وهناك ولم يسأل احد الجحوش الذين كتبوا صواريخهم الفشنك و عنترياتهم الخائبة لماذا ترك العالم اسرائيل تدك غزة على من فيها بدون حساب ولا عقاب

ومن يحاسب جحوش حماس على تلك المجزرة التى تسببوا فيها ليساعدو جحوش الاخوان بمصر لقلب السلطة المصرية

اسرائيل جيشها مازال على الحدود

والمرة القادمة سيدخل الجيش الاسرائيلى غزة ويجرجر هنية من قدميه او من زبيبته للسجون الاسرائيلية حيث يستخدمه فى عمل عجين الفلاحة لتسلية اليهود و جحوش عرب و المصريون مازالت تنهق وتسب الاقباط وكأنهم جيش الدفاع الاسرائيلى ويطالب احد الجحوش بابادتهم لانهم سرطان ويعيد علينا نكتة القاء اسرائيل ومن هم وراء اسرائيل بالبحر والتى انتهت بغرق الجحوش بمجارى غزة وشربهم لها

الاقباط ليسوا الا حجة للجحوش للقفز على نتائج الوكسة الالهية واستعادة الكرامة التى تمرغت بواسطة اسرائيل ذات الثلاث ملايين بنى ادم وليس جحش مثلكم و ايضا تبعزقت الكرامة الجحوشية اثناء رفس الجحوش و نهيقها الذى ليس له معنى ولا مغزى الا فى عقول الجحوش

نحن يا جحوش لا يزعجنا نهيقكم فنهقوا كما تريدون سواء بالهايد بارك او المصريون ونحن لا نلقى بالا فانتم تنهقوا من 1430 عاما

و نتمسك بحقنا بالمواطنة وبالغاء المادة الثانية من الدستور المصرى و تحويل مصر الى دولة مدنية حديثة تنافس الهند وكوريا سنغافورة و تؤكل تنابلة السلطان والجحوش الذين يشحتون الفتات من كلاب العرب والاجانب بطريقة مذلة للكرامة و يتاجروا باللحية والزبيبة وينبطحوا مع نسائهم للسعوديين حتى انتجوا مليون عاهرة ومليون لقيط من السعودية والخليج وليبيا وتعتبروا ذلك دينا و عملا انسانيا

نحن لسنا فى نزاع مع الفلسطينيين ولم نشمت فيهم وليس لدينا وقت مثلكم فنحن نعمل وانتم تنهقون و على العكس قمنا بالغاء احتفالات عيد الميلاد المجيد من اجل قتلى غزة المدنيين الابرياء و تبرعنا بالاموال لهم وعلينا واجب ايضاح الحقيقة للعرب والمسلمين الذين تحكمهم جحوش الاخوان وحماس وجابتهم الارض بافعالها وعقلها الجحوشى الزنخ ثم نهيقها الخنجورى باوهام النصر الالهى

ان الجحوش ليست للحكم او الكتابة او السياسة ولكن لشيل التراب و العمل الشاق فاعيدوها لعملها

واضح ان الجحوش وظيفتها ان يركبها البشر و سوف نعيدكم لوظيفتكم الاصلية ليس للمتعة فلدينا السيارات و الاجهزة الحديثة ولكن لنعيدكم الى الوظيفة التى خلقتم لها فكفوا عن النهيق و رفس التراب وعودوا للعمل فالبردعة قادمة وسنحتاج ظهوركم لاعادة بناء غزة التى دمرتوها بتخيلكم انكم سياسيين وعسكريين وجتها نيلة اللى عاوزة جحوش من نوعيتكم

والى السعودية المليار دولار ارسلوه للامم المتحدة فهى تعرف من يستحق المال من خلال الاونروا و عملها المضنى وسط رفس ونهيق الجحوش والله يعينهم والا ستضطروا لارسال مليار كل سنة اذا اعطيتم المبلغ لحماس فتعيد الكرة وتقصف بضعة نواهيق و تعود اسرائيل فتدمر المكان وتعودوا كالجحوش لدفع نفس المبالغ

و لا عزاء للجحوش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>